الأربعاء، سبتمبر 26، 2007

عملوها الوحوش

عدت هنا لكي أشكر اثنين من أعز الناس إلي قلبي علي لحظات من السعادة والفرحة الغامرة التي أعطوني إياها علي مدار فترة وجودهم في حياتي.. وأعطوني منها جرعة مكثفة في الأيام القليلة الماضية .. منذ أخبروني بأنهم فعلوها..
وازاء هذا الخبر السعيد لم امتلك الا أن اعود إلي هنا وأشكرهما علي ما فات، وأخبرهم أنى مازالت أنتظر الكثير منهما
:)

وعلي الرغم من أني كنت متخذا القرار بنشر هذا الكلام يوم الأحد بانتهاء مراسم الاحتفال بخطوبتهما بتوقيتي الخاص، لآنها انتهت فعليا يوم الجمعة ، إلا أن شيئا ما حدث أخرني قليلا .. أو كثيرا
:) لكي تقدر الفرحة التة غمرتني في هذا اليوم والأيام التي قبله، والأيام التى تليه لابد أن تعرف عمن أتحدث.. ولكن ستواجهني مشكلة، فأنا لا أجيد الحديث عن الأشخاص، ربما لاجادتي النقد عن الشكر.. لذلك قد يكون من الملاءم أن أحكى موقفا مر بي لكل منهما.. ولأن السيدات أولا.. ولسبب أخر في نفسي سابدأ بداليا

داليا لم تكن علاقتي بها تتعدي أن اعطيها ظهري لو تصادف مرورنا في الممر الضيق من والى البوفيه - مثلها مثل اى حد اخر في الشركة - إلي أن جاءت رحلة الدريم بارك التى غيرت معالم علاقاتي في الشركة.. لنعود منها رفاق كفاح النسكافبه والكابتشينو والصداع الدائم والبنادول الاكسترا.. اهم ميزة في دالبا أنها معاها عربية دايو نوبيرا.. والأهم أن العربية دايما ماليانة بخيرات الله من الهولز الفراولة أو التوت مع اللبنان الترايدنت وقليل من التوفي والشيكولاتة :)

لأ بجد .. دالبا انسانة اكثر من رائعة والموقف اللى مش هنساه لداليا انى مرة رحت الشغل بدري علي غير العادة ومع مج النسكافيه الصباحى جت داليا من مكتبها وقعدنا المفروض نرغي شوية.. وانا كنت مخنوق يومها يزيادة .. شوية وبدأت عيني تدمع ..وبكل قلة ذوق قمت سايبها بتتكلم ومادد ايدي علي المكتب واخد علبة السجاير والولاعة ومن غير ولا كلمة وهى بتتكلم خرجت بره علشان اشرب سيجارة .. وكانت المفاجأة انى رجعت لقيت داليا قاعدة مكانها ومخرجتش من المكتب الا لما اطمنت انى شربت السيجارة وهديت شوية ورجعت تاني .. وولا قالتلي بأه مالك ولا بتعيط ليه ولا الكلام ده .. قعدت شوية لحد ما اطمنت انى بقيت احسن شوية وخرجت..


داليا.. اتمنى انك تتجوزي احمد وربنا يهنيكو ببعض وتعيشوا في سعادة دائمة

داليا .. اتمنى ان صداقتي بيكي انتى واحمد تتواصل بالدرجة اللى تسمحلي انى اجى في يوم اقولك خلاص .. انا فهمت ابنك او بنتك كان مضايق من ايه والحوار خلص

أما عن أحمد رفعت فمش هتكلم عن العربية اللانسر والموبايل البزنس والفيزا اللى كلهم تحت امر اى حد
:) دلوقتى اقدر اقولك انا خليتك بعد داليا ليه.. علشان للأسف مش هينفع اقول علي اى موقف من المواقف اللى انت عملتها معايا لأنى بكده هظلم باقي المواقف.. بس انا هقولك انك الوحيد اللى نجح في انه يخلني اشكر الأرق وعدم النوم عشان اجمل حاجة في الدنيا انا شفتها لو كنت نايم مكنتش شفتها

ده غير ان يوم الأحد .. بكل بساطة لقيتني بدخل عليك المكتب بقولك علي اللى حصل .. وكنت متأكد انك هتسيب كل الناس اللى جاية تباركلك وتنزل معايا تشوف المصيبة دى.. وكنت مطمن اوى وانت معايا .. احساس كده ان كل حاجة هتتحل..

احمد.. ألف مبروك الخطوبة .. ومليون مبروك انها داليا .. وخلي بالك منها


احمد.. اتمنى ان تدوم صداقتنا بالقدر الذي يسمح لي بأن ارى وجهك وانا علي فراش الموت